مؤتمر الاتحاد العالمى للطرق الصوفية

فى ذكرى ميلاد الإمام الحسين عليه السلام

للعام الثامن على التوالى تم الاحتفال بمولد الإمام السبط أبى عبد الله الحسين عليه السلام بمشيخة الطريقة العزمية يوم الجمعة 8 من شعبان 1435هـ الموافق 6 يونيه 2014م، حيث افتتح الاحتفال بكلمة سماحة السيد علاء أبى العزائم رئيس الاتحاد العالمى للطرق الصوفية…


مؤتمر الاتحاد العالمى للطرق الصوفية

فى ذكرى ميلاد الإمام الحسين عليه السلام

تقرير- محمد عبد الحليم:

للعام الثامن على التوالى تم الاحتفال بمولد الإمام السبط أبى عبد الله الحسين عليه السلام بمشيخة الطريقة العزمية يوم الجمعة 8 من شعبان 1435هـ الموافق 6 يونيه 2014م، حيث افتتح الاحتفال بكلمة سماحة السيد علاء أبى العزائم رئيس الاتحاد العالمى للطرق الصوفية والتى تكلم فيها عن انفراد الطريقة العزمية والاتحاد العالمى للطرق الصوفية بالاحتفال بمولد الإمام الحسين فى شهر شعبان، فى ذكرى ميلاده، عن باقى المصريين الذين يحتفلون به فى ربيع ثان فى ذكرى  استقرار رأسه الشريفة فى مصر، موضحًا أن ذكرى الإمام الحسين تبين معانى جديدة ظهرت فى كربلاء، من أبوة وأمومة وإخوة لم يرها الناس من قبل، ورأوها فى أهل البيت ومحبيهم.

ثم تحدث عن ظلم أهل البيت فى الأمة منذ تولى الإمام الحسن عليه السلام الخلافة وحتى الآن، موضحًا أن كلاً من السلفية والشيعة أرزقية سواء فى محبة أهل البيت أو محاربتهم، الشيعة فى مصر يأخذون أمولاً من أجل الاحتفال بالإمام الحسين، والسلفية يأخذون أمولاً لإفساد الاحتفال به.

ثم أكد على أن الطائفة الأحمدية ليست من الطوائف الإسلامية لأنها تؤمن بنبى اسمه الميرزا غلام أحمد، وأنهم حاولوا خداع الأزهر والطريقة العزمية بكتبهم التى أتوا بها، وأمر سماحته بإتلافها فورًا لما تتضمنه من أفكار تناقض الشريعة الإسلامية.

وطالب الأزهر الشريف بأن يفعِّل دوره فى المرحلة القادمة، بإعلان موقفه من جماعة الإخوان الإرهابية، وأبدى دهشته من ادعاء جماعة أنصار بيت المقدس أنها تجاهد من أجل استرداده وتقوم بقتل الجيوش العربية والإسلامية خدمة لإسرائيل.

وشدد على أهمية الانتخابات البرلمانية القادمة، وعلى ضرورة اختيار ذوى الكفاءة والورع، مطالبًا المصريين بألا ينتخبوا إخوانيًّا أو سلفيًّا، وأن ينزلوا للاحتفال بتنصيب الرئيس الجديد.

 

وختم الحفل بالإنشاد الدينى من الشيخ محمد حسنين.

ترك الرد

اترك تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا