Home عن الاتحاد نتائج ثالث جلسات تجديد الخطاب الديني التى نظمها الاتحاد – 14 فبراير 2015م

نتائج ثالث جلسات تجديد الخطاب الديني التى نظمها الاتحاد – 14 فبراير 2015م

by W.F.Sufi

نتائج ثالث جلسات تجديد الخطاب الديني التى نظمها الاتحاد العالمي للطرق الصوفية

يوم السبت 14 فبراير 2015م بمقره بالقاهرة

1 – توحيد البشرية تحت راية (لا إله إلا الله) التى تعني العبودية لله وحده، وأن الدين الذي حمله الأنبياء والرسل واحد، وهو يعني حركة سليمة ومتناغمة.

 

2- لا بد أن يكون لدينا حضارة متوازية مع الآخر؛ لأن القوي يفرض حضارته على الضعيف.

 



نتائج ثالث جلسات تجديد الخطاب الديني

التى نظمها الاتحاد العالمي للطرق الصوفية

يوم السبت 14 فبراير 2015م بمقره بالقاهرة

1– توحيد البشرية تحت راية (لا إله إلا الله) التى تعني العبودية لله وحده، وأن الدين الذي حمله الأنبياء والرسل واحد، وهو يعني حركة سليمة ومتناغمة.

2- لا بد أن يكون لدينا حضارة متوازية مع الآخر؛ لأن القوي يفرض حضارته على الضعيف.

3- يجب على ولي الأمر أن يخاطب الناس ويهتم بهم ولا يهمشهم أو يستهين برأيهم.

4- الاهتمام بنشر اللغة العربية حتى نتمكن من فهم القرآن والسنة.

5- منهج السلفية والليبرالية واحد، ينقسم إلى ثلاث مراحل: الأولى: السلطة للشعب، الثانية: الشعب عامة ودهماء، ولا يحسنون الاختيار، الثالثة: ترى السلفية أنه لا بد من تعيين ولي على الشعب، بينما ترى الليبرالية أنه لا بد من تعيين وصي.

6- مخاطبة الداخل بخطاب معقول يبدأ بالتنشئة من داخل الأسرة، وإصلاح التعليم لأنه العمود الفقري لأى دولة، والاهتمام بالقيم والترابط الاجتماعي.

7- بداية تجديد الخطاب الديني تكون من الداخل، فإذا قوي المجتمع داخليا سهل أن يتوجه للخارج.

 

8- اتفق الحاضرون على أن تكون الجلسة الثالثة يوم السبت 21 فبراير 2015م بمقر الاتحاد بالقاهرة؛ لوضع منهج تنفيذ النتائج وأساليب وأدوات التنفيذ.

الأمين العام والمتحدث الرسمي للاتحاد العالمي للطرق الصوفية

الدكتور عبد الحليم العزمي

Related Articles

Leave a Comment